• الخبر - شارع الظهران - برج ابا بطين بجوار مجمع الراشد - الدور الثالث مكتب رقم ( 301 )
  • alsharqimna@gmail.com

0591113374

اليوتيوب الانستغرام سناب شات 30 عام ضمان

شركة هدم بالشرقية “الشارقة للمقاولات

شركة هدم بالشرقية

تتميز التطوير الشارقة للمقاولات بتنفيذ بجودة عالمية و ضمان لمدة 50 عام علي الاعمال الانشائية و 30 عام علي الاعمال التشطيبية
5/5

الصفحة الرئيسية


التواصل whatsapp

شركة هدم بالشرقية” الشارقة للمقاولات “

: هل تريد إحلال التربة يحتاج ذلك الإحلال إلى شركة متخصصة مثل شركة هدم بالشرقية “ الشارقة للمقاولات ” ولمتابعة مزيد من التفاصيل حول إحلال التربة فإنك ستجدها من خلال مقالنا التالي.

هناك الكثير من الشركات التي تقدم إحلال التربة ولكن شركة هدم بالشرقية ” الشارقة للمقاولات ” تتميز بالعديد من الخدمات التي تقدمها للمواطنين كما أنها لديها خبرة كبيرة في ذلك المجال وبالتالي فهي تقدم جودة متميزة عن غيرها من الشركات.

 شركة هدم بالشرقية

تتخصص تلك الشركة في إحلال التربة ولكن قبل الحديث عن الخدمات التي تقدمها الشركة وأيضا تكلفة احلال التربة نبدأ في تفصيل إحلال التربة وما المعنى الرئيسي لها وذلك لأن هناك الكثير من المصطلحات التي تصف إحلال التربة وفي السطور التالية التفاصيل كاملة.

معنى إحلال التربة 

إن إحلال التربة له الكثير من الفوائد وذلك لأن شركة هدم بالشرقية “الشارقة للمقاولات” تقوم بإزالة الطبقة الغير صالحة للبناء أو حتى التي تسبب بعض الأضرار ومن ثم إستبدالها بأخرى صالحة للاستخدام وذلك عن طريق تغير مكونات تلك التربة وإضافة بعض من الخلطات إليها.

ما الذي يدفعنا إلى إحلال التربة؟ 

إن الهدف من إحلال التربة هو زيادة مساحة الأراضي الصالحة للاستخدام فهو من المهم أن يتم العمل عليها لتلبية الحاجة فمثلا يتم زيادة مساحة الأراضي الصالحة للبناء وذلك لرفع نسب التأسيس وذلك لكي يتم زيادة تحمل التربة بداخلها. 

يتم إحلال التربة الأصلية وذلك للحصول على تربة مثالية لتلبية الحاجة إليها ففي بعض الأوقات تكون تربة الإحلال بتربة أقوى من التربة الأصلية أو حتى مساوية لها في الصلابة.

أسباب إحلال التربة 

تتعدد الأسباب التي تؤدي إلى إحلال التربة كما أنها تدفع الكثير من المصممين إلى استبدال التربة الموجودة أخرى أفضل وأقوى ولكن ما الأسباب التي تؤدي إلى ذلك  في السطور التالية:

الضعف الشديد في التربة وعدم القدرة على البناء عليها حتى لا يؤدي إلى سقوط المبنى.

وجود العديد من المواد الغير صالحة للتربة مثل: زيادة نسب الأملاح ومركبات الكبريتات التي تعمل على تآكل الحديد المستخدم في عمليات البناء.

الإنخفاض النسبي للتربة عن باقي المنطقة وبالتالي فإن المصممين يلجئون إلى إصلاحها من خلال استخدام أنواع جيدة من الرمال التي تساعد في رفع منسوب التربة وجعلها صالحة للاستخدام.

الصلابة داخل التربة إذا كانت قوية بدرجة تكفي تحمل مبنى كامل عليها فهذا مهم للغاية وإذا كانت درجة تحملها ضعيفة فبالتالي يجب إحلالها عن طريق شركة هدم بالشرقية ” الشارقة للمقاولات “.

تأثيرات المياه الجوفية الغير جيدة للتربة وبالتالي فإن إحلال التربة يوفر الكثير من المشكلات التي تسببها المياه الجوفية.

ولكن كيف يتم إحلال التربة بطريقة مثالية هذا ما سنتعرف عليه في الفقرة التالية.

 شركة حفر بالشرقية

تقوم شركة هدم بالشرقية ” الشارقة للمقاولات ” بإحلال التربة وذلك كإحدى الخدمات التي تقدمها لمواطني الدولة لذلك فإن تلك الشركة لها العديد من الفروع التي تساعد الكثير من الناس في إحلال التربة الخاصة بهم لكي يتمكنوا من البناء عليها بشكل مناسب وفيما يلي طريقة إحلال التربة التي تقوم بها الشركة وهي:

أولا: يتم حفر التربة وإزالة الطبقة الغير صالحة لاستخدام والتي بها الكثير من المواد الضارة التي تحدثنا عنها سابقا ويتم ذلك الحفر حتى الوصول إلى الطبقة المثالية الصالحة للبناء عليها والتي تكون أكثر صلابة من سابقتها وذلك يحدده المصمم الرئيسي لعملية الإحلال.

ثانيا: في المرحلة الثانية من تربة الإحلال فإن العمل بجهد للتخلص من التربة الضارة يجب أن يتم للنهاية مع المحافظة على التربة الجديدة فإنها في الأغلب تسمى “تربة رملية حرشة” ويتم تركيزها والعغناية بها حتى تصل إلى المستوى المطلوب وبالتالي قدرتها على تحمل إرتفاع المباني الشاهقة.

ثالثا: إن إحلال التربة يتم عن طريق عدة طبقات من الرمال وقد يبلغ سمك الطبقة الواحدة بداخلها أكثر من 30 سم وذلك زيادة سمك التربة وإرتفاعها للمنسوب المطلوب طبقا لمستوى الأراضي المحيطة بها.

رابعا: ري التربة بالماء الكثير وذلك للزيادة من صلابتها ودمجها مع بعضها البعض بشكل متجانس وذلك لكي تستفيد بها عند الاستخدام.خامسا: استخدام ما يسمى بالهراس أو الدكاك الذي يستعمل من أجل دك التربة وهرسها لتكوين طبقة متماسكة بالإضافة إلى تماسك جميع طبقاتها كما أن عملية الهرس تفيد بدمج مكونات التربة مع بعضها البعض وتتماسك أكثر.

تتميز شركات الحفر بالعديد من المهندسين الذين لديهم خبرات في مجال الإحلال فهم يتعرفون على نوع التربة التي تحتاج إلى عمليات الإحلال وفيما يلي يشرح لنا أحد مهندسي شركة هدم بالشرقية ” الشارقة للمقاولات ” أنواع التربة التي تحتاج إلى الإحلال وهم:

أنواع التربة الغير صالحة للاستخدام:

التربة الطينية: قد يتعجب البعض في بداية الأمر لأن التربة الطينية جيدة جدا للبناء عليها ولكننا هنا نختص بالتربة الطينية اللينة فعند تعرضها لزيادة في الأجمال عليها فسيؤدي ذلك إلى هبوط أرضي بها مما قد يسبب خسائر بشرية حيث تكون بها مقاومة القص ما بين 0.25 إلى 0.5 كجم/سم² وهي مقاومة ضعيفة جدا لكي تتحمل البناء عليها.

التربة الإنتفاشية: تعد أحد أسوء أنواع التربة الغير صالحة للاستخدام وذلك لأن تلك التربة بها الكثير من المشكلات مثل: أنها تمتص الماء بشكل كبير جدا مما يؤدي إلى تمددها فيحدث ضغط مباشر على الخرسانة الخاصة بالمبنى فيؤدي إلى الإنهيار السريع للمبنى ولذلك فإن التخلص منها هو أمر هام جدا.

التربة الإنهيارية: هي تربة صحراوية عندما تراها للوهلة الأولى تعتقد بأنها صلبة ولكن عندما امتصاصها للماء فإنها تتحول إلى تربة إنهيارية تنهار بسرعة مما يؤدي إلى سقوط المبنى في النهاية.

التربة الرملية: وهنا نتحدث عن التربة الرملية القابلة للإسالة فهي تسبب العديد من المشكلات فإذا تم بناء المبنى بجوار ذلك النوع من التربة فإنه معرض للإنهيار بأي لحظة وذلك بسبب نعومة الرمال المتواجدة بها ويتعرف عليه المهندس بمجرد الإمساك بكمية من الرمال، لهذا فإن ذلك النوع من التربة إذا تعرض لزلزال أو غيره أو الحفر بجوار المبنى فسينهار بشكل مباشر.

بعد أن تعرفنا على التربة الغير صالحة للاستخدام نأتي إلى تربة الإحلال والتي تقوم بعلاج الأنواع السابقة لكي تتمكن الدولة والمواطنين من الإنتفاع بها سواء كان بالبناء عليها أو استخدامها في الزراعة وفي الفقرة التالية سنتحدث عن أنواع تربة الإحلال التي تقدمها الشركة.

شركة ردم بالشرقية

 شركة ردم بالشرقية كما هو الأحوال دائما فإن هناك العديد من أنواع تربة الإحلال كما أن لكل نوع استخدام خاص به مختلف عن الآخر وفيما يلي أنواع تربة الإحلال مع استخدام كل تربة على حدى:الإحلال بتربة الرمال والزلط: يستخدم ذلك النوع من التربة في رفع منسوب التأسيس بشكل مثالي حتى يتوافق مع منسوب التربة المحيطة به، بالإضافة إلى زيادة تحمل التربة وصلابتها وذلك لأن نسبة الرمال إلى الزلط 2:1 أو 1:1 وهي نسبة مثالية للقيام بما نحتاج إليه.

الإحلال بالرمال فقط: نظرا للسعر الرخيص للرمال فإن هذا النوع من الإحلال يستخدم كثيرا ولكن يتم استخدام الرمل الخشن للعمل على إحلال التربة وذلك بعد أن يتم إزالتها بالكامل حيث يتم استخدام طبقة الرمال الخشنة للوصول إلى منسوب التربة المطلوب بعد التأكد من صلابة التربة وقدرتها على التحمل.

الإحلال بالزلط فقط: يستخدم الزلط في مناطق معينة والتي تحتوي على الكثير من المياه الجوفية، فهو يعمل كمضاد للمياه الجوفية فهو يقوم بتصريفها بعيدا عن الأساسات والخرسانة داخل المبنى ويصل سمك الطبقة في تلك الحالة إلى  15سم وهو مناسب جدا لتلك التربة.

الإحلال بطبقة النظافة: تستخدم في حالة الرمال السائلة والتي تتميز بنعومة الرمال بها حيث يتم استخدام طبقة من الرمال والزلط معا بسمك يصل إلى 20 سم وذلك من أجل التأسيس والبناء فوق تلك التربة.

الإحلال الخرساني: في الكثير من الأحيان لا تصلح طرق تصريف المياه بعيدا في حالات التربة الغير صالحة لذلك فإن شركة هدم بالشرقية ” الشارقة للمقاولات ” تستخدم الأسمنت الخرساني الضعيف حيث تدخل المياه الجوفية في تكوين تلك الخرسانة وبالتالي يتم الاستفادة منها وتلك الطريقة الأكثر آمانا من سابقتها. 

بعد عمليات الإصلاح السابقة يأتي دور اختبارات تربة الإحلال وذلك للتأكد من قدرتها على تحمل المباني المرتفعة والضغط عليها وذلك لتجنب حدوث أي كوارث تؤدي إلى خسائر بشرية لقدر الله وفيما يلي الإختبارات اللازمة لتربة الإحلال.

اختبارت لضمان صلاحية تربة الإحلال للاستخدام

أولا:اختبار البركتور القياسي

 يتم تمرير كميات مناسبة من الرمال والتي تكون من منخل 20 mml مع كمية من الرمال قدرها 5 kg ثم يتم إضافية كمية كبيرة من الرمال حتى تصبح العينة رطبة بدرجة تترواح ما بين %4 إلى %6 في التربة الرملية ولكن تختلف تلك النسبة بالنسبة للتربة الطينية ثم يتم تجفيف العينة ووضعها في شكل ثلاث طبقات داخل قالب.

يتكون القالب الموضوعه فيه الثلاث طبقات من اسطوانة مفرغة قطرها 10.2سم ويصل إرتفاعها الداخلي إلى 1.6سم.

يتم دك الطبقات الداخلية عدد20 دكة بمطرقة كبيرة يصل وزنها إلى 2.5 كجم، ويتم اسقاطها من إرتفاع 30.5 سم.

يتم إزالة الإسطوانة والرمال الموجودة فيها من الأسفل وذلك لكي يتم تحديد كمية الرطوبة والماء التي تحتوي عليها التربة بالكامل.ثانيا: اختبار

البروكتور المعدل

يتم بنفس الكيفية التي نجري بها اختبار البركتور القياسي ولكن مع اختلاف بعض المعايير والتي قام بوضعها الكود الأمريكي فهو يختلف في: وضع العينة على خمس طبقات مختلفة، وتزن المطرقة أكثر من السابقة بوزن 4.5 كيلو جرام، كما أنها تسقط من إرتفاع 45سم.

ومن خلال تلك المعايير نستنتج أنه كلما زاد جهد الدمك كلما زادت الكثافة الجافة لنفس التربة ولكن في نفس الوقت أقصى رطوبة للتربة تقل. 

ثالثا: اختبار حدود اتربرغ

إن الهدف من ذلك الإختبار هو قياس بعض الخواص المناسبة للتربة والتي تتمثل في: معامل المرونة في التربة، وحد السيولة وأيضا اللدونة.

رابعا: اختبار المناخل

يتم ذلك الإختبار في مجموعة كبيرة من المناخل والتي لها فتحات محددة ويتم ترتيبها فوق بعضها البعض وذلك من أجل تحديد إذا كانت التربة صالحة للبناء أم لا فمثلا إذا تم تمرير أكثر من تمرير أكثر من 35% من المنخل 200 فنستنتج منها أن تلك التربة غير صالحة للبناء ويجب إعادة إحلالها على الفور.

أعمال حفر بالشرقية

تتم أعمال الحفر بالشرقية عن طريق شركة هدم بالشرقية ” الشارقة للمقاولات ” ويتم القيام بعمليات الدمج في التربة من أجل إتمام عمليات الإحلال ولكن ما هو دمك التربة؟ وكيف يتم؟ وما أهميته؟ وما تأثيرة على التربة؟ الإجابة على كل تلك الأسئلة في السطور التالية:

معنى عمليات الدمج

هو عبارة عن إعادة ترتيب حبيبات التربة بطريقة الضغط المباشر وذلك من أجل إفراغ التربة من الهواء ويتم ذلك عن طريق العديد من الطرق الميكانيكية المختلفة ومنه ينتج عن ذلك زيادة في كثافة التربة ولكن يخلط الناس بين عمليات الدمج والتصلب إذ أن الدمج هو طرد للهواء بينما التصلب هو الطرد التدريجي للمياه من التربة وينقص حجم التربة معه.

عمليات دمج التربة

الدمك الديناميكي: يتم الدمك عن طريق استخدام مطرقة بوزن معين تسقط من إرتفاع معين على التربة لكي يتم الدمك بطريقة صحيحة ولكل نوع تربة معايير دمك خاصة بها.الدمك بالعجن: يتم الدمك عن طريق اختراق التربة بشكل كبير حيث تصل إلى أعماقها ومن ثم البدء في عمليات العجن من أجل الدمك جيدا.

الدمك بحمل ستاتيكي: حيث يتم وضع التربة تحت حمل ستاتيكي يقوم بدمك التربة بشكل مثالي للغاية فهو أفضل أنواع الدمك.

الدمك بالهز: حيث يتم دمك التربة بتعريضها كثيرا للإهتزاز ومن ثم يتم دمك التربة ولكن تلك العملية تأخذ وقت كبير لكي تتم عملية الدمك بشكل كامل.

تجرى العديد من اختبارات الدمك والتي تبين نتائجها أن الكثافة الجافة تزيد عند دمك التربة مع زيادة في الرطوبة عن الحد الأقصى لها  ثم تبدأ بعد الكثافة الجافة في الإنخفاض وقد تم تفسير ذلك طبقا للعديد من النظريات المختلفة وهي:

أنه إذا كانت الرطوبة داخل التربة منخفضة فإن الحبيبات تتغلف بطبقات رقيقة من الماء والهواء ومن هنا يبدأ فصل تلك الحبيبات وهو الأمر الذي يجعلها تكتسب ضغطا جويا وذلك لأن الهواء يكون متصل بالجو وعند القيام بعمليات الدمك فإن الهواء يصبح غير متصل بالضغط الجوي مما يزيد من ضغط الهواء المحبوس داخل الفراغات وهو يتوقف على درجة تقارب الحبيبات مع بعضها البعض فكلما كان حجم الهواء الموجود داخل الفراغات كبير كلما كان الضغطه صغيرا.

شركة دفان بالشرقية

تقوم شركة دفان بالشرقية بعمليات الدمك عند إحلال التربة فلها خبرات كبيرة في ذلك المجال كما أنها توفر ذلك بأسعار مناسبة للجميع وذلك لأن المهندسين بداخلها يعرفون أهمية الدمك وهو كالتالي:

أهمية الدمك في الكثير من المجالات

في إنشاء الطرق والمطارات يتميز الدمك بزيادة السعة الحملية للمطار إذا تم الدمك للتربة بشكل جيد جدا.

تعمل على تحسين خواص التربة في عمليات الإحلال فهي من أهم العمليات اللازمة لتثبيت تربة الإحلال.

في إنشاء السدود الترابية وذلك لأن دمك تربة الردم داخل السد تزيد من مناعته عند نفاذ الماء وذلك للتقليل من كمية الماء المتسربة داخل التربة كما أنها تساعد ذلك الردم على الثبات ومقاومته للإنزلاق وبهذا تكمن أهمية الدمك في مجال السدود الترابية.

تأثير الدمك على تربة الإحلال

يزيد الدمك من خواص التربة حيث يزيد من مقاومة القص لتربة الإحلال.

يزيد من خواص التربة في التحمل لأقصى الدرجات.

يساعد التربة في التخلص من الهبوط والإنضغاط المفاجئ بسبب زيادة الأحمال عليها.

عند الدمك بطريقة صحيحة فإن نفاذية التربة تنخفض إلى أدنى مستوياتها وبالتالي تنخفض

شركة ردميات بالشرقية

شركة ردميات بالشرقية عند استلام السليم للأعمال الإحلال عليك التأكد من جودة الإحلال وذلك عن طريق بعض الخطوات التالية:

الإلتزام الكامل بتنفيذ ارتفاع طبقة الردم كما هو ووراد بتقرير التربة وأيضا مخططات المشروع التي قام بها المصممون قبل البدء في الإحلال.

عدم توريد أي نوع من موارد الردم قبل أخذ موافقة من مهندس المشروع بمصدر المواد والإختبارات التي تجرى لتلك المواد.

ألا تقل عملية إستبدال التربة رأسيا وذلك في حالة التربة الإنتفاشية عن 0.5 م بينما في التربة المتوسطة الإنتفاخ فإن الإرتفاع لا يقل عن 1م كما أنه يتم تحديد قيمة ضغط الإنتفاخ طبقا للتقارير الواردة بالمشروع.

يجب أن يكون الردم الوارد عن الإستلام من جهة معتمدة حيث يكون مصرح لها بالردم كما أنه من الممكن أن يتم من خلال محجر ينوي المقال إفتتاحة.

إجراء كافة الإختبارات على التربة في أحد المعامل المعتمدة على أن يتم إرفاق العينة الخاصة بالردم داخل كيس شفاف عليه الختم وشعار المختبر.

يكون الرقم الهيدروجيني لردم التراب من 6.5  إلى 8.5، وأن يكون معدل الأملاح الذائبة بداخل التربة المشبعة أقل من 1500  جزء من المليون.

الإختبارات المطلوبة لإعتماد عينة الردم

اختبار تحديد مدى قدرة التربة على التحمل وذلك عن طريق تحديد عدم إنتفاشية التربة المستخدمة وذلك طبقا CBR وهي نسب مححدة من كاليفورنيا فهو إختصار لجملة (California Bearing Ratio). 

اختبارات بروكتور المعدلة وذلك لتحديد أقصى كثافة جافة بالإضافة إلى معدلات المياه بداخل التربة فهو يسمى (Modified Proctor Test).

اختبارات الكثافة في التربة.

اختبار التدرج الخاص بحبيبات التربة التي تستخدم في عمليات الردم.

اختبار اتربرج.

لمشاهدة اعمالنا
YoutubeInstagramTwitterSnapchat